رولا حلواني

انضموا إلى حركة التنمية الفلسطينية المبنية بسواعد أهلها! #SupportThe26

انضموا إلى أعضائنا في اللجان المجتمعية – الستة وعشرون من مختلف أنحاء فلسطين التاريخية – في العمل سوياً نحو تنمية مجتمعية فلسطينية إبداعية، منطلقة من القاعدة الجماهيرية، مستعينة بالموارد المحلية لخلق حركة مجتمعية موحدة، مستدامة ومبدعة.

التحقوا بـ قائمتنا البريدية، وتابعونا على فيسبوك، وتويتر. بإمكانكم التبرع والانضمام إلى عائلتنا. ويمكنكم الاطلاع على المزيد أدناه

يعلن صندوق روى فتح باب الانضمام إلى اللجان المجتمعية.

إذا كنتم من سكان المناطق المذكورة أدناه، وكانت لديكم الرغبة بالانضمام إلى اللجان المجتمعية، الرجاء تعبئة النموذج التالي : هنا  حتى موعد أقصاه 29\2\2020
شمال وجنوب الضفة الغربية.
منطقة يافا والنقب.
جنوب قطاع غزّة.

هل لديكم معرفة بما يدور حولكم من مبادرات إبداعية ومجموعات شعبية تعمل من أجل التغيير ؟

هل لديكم الرغبة بالتأثير على عملية دعم العمل المجتمعي وأن تكونوا جزء من حركة إعادة القوة للمجتمع ؟

هل ترغبون بالمشاركة في تطوير آليات دعم تشاركية، مستقلة ومرنة تعزز قيمة التطوع كعامل أساسي في عملية التغيير ؟
 

انضموا لعائلة روى لنعمل سوية على تعزيز قوة وإبداع وامتلاك مجتمعنا الفلسطيني لمسارات التطوير والتغيير.

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
بعد عدة أعوام من البحث والإعداد والتصميم والتطوير، ومع بداية عام 2019 بدأ نموذج روى للدعم التشاركي بالعمل بشكل تجريبي لمدة ثلاث سنوات. في كل دورة لتقديم المنح ترصد اللجان المجتمعية المكوّنة من أفراد المجتمع (في الضفة الغربية، والقدس، وغزة، ومناطق الـ 48) مختلف مشاريع التنمية المجتمعية التي تقودها مجموعات فلسطينية شعبية ومنظمات أهلية متنوعة. تقدم تلك المقترحات في ملتقى يضم كافة أعضاء اللجان المجتمعية، حيث يصوّت الأعضاء بصورة ديمقراطية لاختيار المشاريع للدعم ومرافقة المشاريع المختارة لضمان نجاحها.

يعتمد صندوق روى نموذجاً شمولياً في تقديم المنح والدعم ليواجه سياسات الشرذمة من خلال صنع القرار الجماعي وخلق فرص للتعاون والتعلم، وكي يقلب موازين الاعتماد المالي ويعزز امتلاك المجتمع المحلي لمسارات التغيير من خلال المشاركة المدنية، بالإضافة إلى احتضان الحلول المبدعة التي تغذي الروابط البشرية بين الناس وتعزز من جَلد المجتمع. كما ويعمل صندوق رَوَى كمنصة عالمية لتجنيد الموارد، فهو مصمًّم ليسهّل عملية الدعم للمجتمع الفلسطيني، ما يمكّن المبادرين\ات من استخدام هذا الدعم بشكل فعّال ومستقل. حيث يدعو الصندوق لتعزيز العدالة وإشراك المجتمع في نظام العطاء الخيري محلياً ودولياً.يسعى صندوق روى لإعادة القوة إلى سواعد المجموعات الشعبية، من خلال إشراك المجتمع الفلسطيني في قيادة عملية تقديم المنح لدعم المبادرات المبدعة، وذلك لخلق بديل عن النموذج التمويلي والتنموي المتمركز حول الممول.

يتطوع الأعضاء بوقتهم لتحديد أفضل الحلول وتقديم التوصيات حول المنح ومرافقة وتوجيه الجهات المتلقية للمنح.
يتم استبدال الأعضاء ويطلب منهم المساعدة في تحديد أعضاء جدد مرة كل 2-3 سنوات.

الدور المطلوب من أعضاء اللجان:

  • اتخاذ قرارات حول آليات الدعم وتخصيص الموارد والتقييم والتعلم.
  • تطوير آليات تشاركية مبتكرة خاصة بنقل الموارد للمبادرات الفلسطينية صغيرة ومتوسطة الحجم.
  • العمل كحلقة وصل تضمن أن يكون الدور الفاعل وصوت المجتمع جزء من عملية تحديد توجهات الصندوق وتنميته.
  • البحث عن مبادرات مجتمعية وترشيحها للدعم خلال دورة المنح.
  • مراجعة نماذج  كافة المبادرات المرُشحة خلال عملية التصويت والاختيار. 
  • مرافقة المبادرات وتقديم الدعم لها بكافة المستويات.
  • المشاركة في عملية البناء، التقييم والتعلم والخلوات السنوية والاجتماعات واللقاءات المختلفة.

    إذا كنتم من سكان المناطق المذكورة أعلاه، وكانت لديكم الرغبة بالانضمام إلى اللجان المجتمعية، الرجاء تعبئة النموذج التالي : هنا  حتى موعد أقصاه 29\2\2020

    للإستفسار الرجاء التواصل على العنوان التالي :
     [email protected]

    صندوق روى
    2019\2020

من هم الـ ٢٦؟?

الـ"٢٦" هي شبكة صناع القرار الرئيسيين في صندوق روى، وهي ركيزة هذا الصندوق – وتتشكل هذه الشبكة من مجموعة من المنغمسين في مجال التنمية المجتمعية والعطاء المجتمعي التي أطلقت سوياً النموذج الأول من نوعه في فلسطين. تمتاز هذه المجموعة بالتنوع، و تتمتع بالخبرة الواسعة لدعم المبادرات الخلاقة بين الفئات الشبابية، والمنظمات النسوية والشبكات في مجال المناصرة، والفنون والثقافة، والاقتصاد التنموي، والزراعة، والحقوق الإنسانية، والمشاركة المدنية، والمزيد.

""نحن مجموعة من الافراد والتجمعات نمتلك المعرفة والطاقات والقدرة التي منها ينطلق نهجنا العملي... قوتنا مستمدة من انخراطنا في مجتمعنا الفلسطيني، وليس من أية مرجعيات سياسية أو جغرافية". " —(نداء نصار - الجليل، ضمن مجموعة الـ٢٦ لصندوق روى).

يمكنكم الاستزادة والقراءة حول مجموعة الـ٢٦ هنا،  عن كيفية متابعة ودعم هذا النسيج المجتمعي المحلي الفلسطيني لدورة المنح الأولى لصندوق روى في ربيع عام ٢٠١٩.  

 

ما هو صندوق روى؟

مع من ستتعاونون في دعم مجموعة الـ٢٦؟?

من خلال صندوق روى، بإمكانكم الانضمام إلى المئات من قادة المجتمع المدني ومنظمي العمل الجماهيري العاملين في مجال العطاء المجتمعي والتعاون، ممن ساهموا بوقتهم و خبراتهم ومعرفتهم لتطوير هذه المبادرة الرائدة للعطاء المجتمعي والتنمية المجتمعية التي تنطلق من القاعدة الجماهيرية.

حلقة دعمنا في تزايد مستمر، حيث تمكّن الصندوق خلال مرحلة التخطيط الحصول على ما يقارب نصف مليون دولار من الدعم، بما في ذلك دعم أساسي من مؤسسة روكفلر بروذرز, ومؤسسات المجتمع المفتوح، والصندوق العالمي للمؤسسات المجتمعية، ومؤسسة غولدن روُل، ومؤسسة فورد، وتحالف أطفال الشرق الأوسط (الراعي المالي)، وشبكة المؤسسات الاوروبية (الراعي المالي الثاني)، والعديد من المانحين الأفراد الذين على تزايد. .

ماذا يقول عنّا داعمونا

"صندوق روى كنسمة هواء منعشة وسط بيئة محكومة بالمخرجات والمنح المتسرعة... لا شك أنه توجه خلاق كفيل بإعادة الكرامة إلى العمل الخيري." 

." سام بحّور، رجل أعمال فلسطيني-أمريكي

"صندوق روى له الدراية الكاملة أن المجتمعات تستحق أن تدير شؤونها وأن تمتلك حق التعبير عن قراراتها المصيرية. قيادة هذا الصندوق قائمة على أساس العطاء المجتمعي. هذه الهيكلية التشاركية تمثل توجهاً مدروساً في التمويل وتحمل مقومات قوية لتحويل المخرجات." 

-جن بوكوف، مديرة "مشاركة أصحاب المصالح" في مركز المؤسسات.

"[إنني أدعم صندوق روى] بسبب توجهه المرتكز على المجتمعات."

-اريادنه باباغابيتوس، مؤسسة مشاركة ومديرة السوق الإعلامي "نيوز ماركت آت لوكالايزد

كيف يمكنكم الانضمام:

تواصلوا معنا      |     تابعوا مجموعة الـ٢٦، وانضموا الى محادثاتنا. التحقوا ب قائمتنا البريدية. وتابعونا على فيسبوك و تويتر. لنرفع أصواتنا سوياً لدعم مجتمعنا الفلسطيني عبر إعادة نشر المعلومات، والتعليق، والمشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي. لنبني معاً هذه الحركة من خلال مشاركة حملة (#SupportThe26) مجموعة الـ٢٦ مع ٢٦ من الأصدقاء عبر البريد الالكتروني والشبكات الاجتماعية. .
 

ساهموا بالتبرّع     |     يمكنكم التبرع—بمبلغ ٢٦، أو ٢٢٦، أو ٢٠٢٦ دولار لدعم مجموعة الـ٢٦ —في دورة المنح الأولى في ربيع عام ٢٠١٩. يعمل فريق وجمهور صندوق روى بجدية لتوفير الدعم في الدورة الأولى – لنشارك جهودهم ونسعى إلى تحقيق الهدف! ! يمكنكم التبرّع عبر ممولينا (تحالف أطفال الشرق الأوسط يوفر خصم ضريبي للممولين من الولايات المتحدة)، أو التواصل معنا على [email protected] للحصول على المزيد من المعلومات حول خيارات التبرّع.

انضموا الى عائلة روى     |     صندوق روى مبني على مبدأ المشاركة في رأس المال والتعاون فيما بين الناس. نود أن نسمع المزيد منكم في حال وجود رغبة لديكم بالنشاط معنا في أي من المساعدة التالية::

  • شاركونا تنظيم حملة تبرعات بين شبكاتكم الخاصة أو في مجتمعكم —هل بإمكانكم مساعدتنا لجمع مبلغ ٢٦٠٠ أو ٢٦٠٠٠ دولار؟.? شاركونا.
  • تواصلوا معنا—لتعريفنا على معارفكم للتعاون معنا ومشاركتنا وبناء التحالفات وطرح أسئلة حول إحداث تغيير جذري وحقيقي. تواصلوا معنا.
  • إنضموا إلينا, التطوع أو الانضمام إلى فريق عملنا إذا كانت لديكم خبرة أو معرفة في هذا المجال وأردتم مشاركة ذلك مع تجمعنا. انضموا إلينا.